السبت، 9 يناير، 2010

أعطني حرّيتي .. اطلق يديّه ..





عندما اكون معكِ ..
أشعر بـ اني بحاجه لـ ان ابدا احبكِ من جديد ..
وعندما تكون يديكِ في يديّ متلاصقه . .. وكل ما زاد بي التفكير .. زاد بكِ الاصرار على التماسك اكثر .. !
فـ اتمنى ان تخرج من فمي تلك الكلمات " أعطني حرّيتي .. اطلق يديّه .. " من اجل ان ابد احبكِ من جديد , بطريقه مختلفه .. وجنون مختلف ..
فـ كل ما مرت الايام ونحن معا .. اشعر بان حبي .. صار اعتيادي لي .. رغم ان حبك المجنون يستحق الكثير ..
فـ اقول دعيني احبكِ من جديد ..

إن الجنون الذي في القلب ينازعني ..
بان الغرام الذي اًهديك لا يكفي ..
لو كنت املك عشق الناس بين يدي ..
لـ كان هديتي لكِ في ليله النصفي ..
كفي سما .. وكفي الاخرى مملكه ..
وانتي حبيسه بين الكف .. والكفّي .. !

هناك 7 تعليقات:

  1. حريتي ؟؟؟؟؟
    الحب حرية ولكن من نوع آخر

    ماوصفت هنا جميل بجمال الكلمات التي سكنت قصيدتك
    تقبل مروري

    ردحذف
  2. سيسك

    قرأت مقتطفات من كتاب الرجال من المريخ و النساء من الزهرة !
    و فهمت إن شتان بين تفكيرنا و تفكيركم و حتى نظرتكم للأشياء و إحساسكم و تعبيركم ..

    النص ذكرني بهالشي، إن الأنثى لها القدرة على إنها تحب حب روتيني و تظل تحب و ممكن مع الوقت يزيد حبها إلى أن يصل لحالة إدمان .. و هي هنا تبي الروتين تبي الحب يظل على ماهو عليه و ما يقل !

    أما الرجل فصعب إن يتقبل حب روتيني أو "حب .. حب .. حب .. حب .. إلخ !"
    أعتقد إن لو صار الحب في علاقته روتيني و بدأ يزيد من طرف الأنثى بدون أي أحداث أو مجهود منه .. ممكن إن يكره العلاقة، مع إن بنفس الوقت ممكن يكون يحبها !
    و لكن لا يحب طريقة حبها له .. إلي قاعده تيي بدون مجهود منه ! فيلجأ للهرب .. أو لحب و أكشن يديد !

    فيحاول يبعد ليعيد نار الشوق إلى صدرة و لكن بدورها المرأة "مو فاهمه السالفة" تحاول توصله أكثر
    تحبه .. تتقرب منه .. تحاول فهمه و ملئ الثغرات إلا أنها تعمل بالطريق الخطأ دون علم منها ..
    لأنه ببساطة يريد حريته ليجدد حبه لها !


    هل فهمي للموضوع صح ؟ و إلا تغلب تفكير حوا على منطقي ؟

    :

    أدري طلعت برا النص بس ذكرتني بهالموضوع، و كونك من المريخ قد تساعدني في فهم المسـألة ..


    مابي أعلق عالنص لأني أخاف أفسد جمالة !

    ردحذف
  3. اقول صدق متمرد ومشاغب و و و

    ردحذف
  4. كم هو جميل
    أن يكتب المرء بمشاعر الحب
    كتلك الحروف التي تناثرت
    حبا وشوقا وعذوبه ..

    ..

    كن بخير

    ردحذف
  5. تطفلت هُنا قاصدة شغل (بريك الدراسة) لبعض دقائق
    تسببت لي بانشغال دام نصف ساعة
    قرائتكـ تصيبني بالعطش ولا تروي ..
    كل ماقرأته .. جميلٌ جداً

    ردحذف
  6. يدتي كانتْ تقول
    " الريال لازم يسافر جم
    يومْ و يهد مرته " ..
    لطالما خالفتها الرأي
    و قلت في نفسي :"سأمسكْ رجلي
    بأسناني و أظافري إن لزم الأمر " ..
    لكن في الحقيقة ..
    أن انشغال الرجل عن حبيبته ,,
    تشعل نيران الشوق و العتابْ
    ستعاتبكْ و تبكي ..
    لكنك ستسكتها بغزل لذيذ ..
    و تقتل إحساس " الحب الروتينيْ"

    ردحذف
  7. حروفك متألقة وملئى بالأحاسيس الجميلة ..كم أحب قرائتها ..
    فـ كل ما مرت الايام ونحن معا .. اشعر بان حبي .. صار اعتيادي لي .. رغم ان حبك المجنون يستحق الكثير ..
    فـ اقول دعيني احبكِ من جديد ..

    لا قاتل للحب سوى الروتين ..فيحتاج أن يتجدد حتى لا يخبو

    دمت متألقا ~

    ردحذف